قصة صورة استقبال يوسف إدريس لمبارك والأسد بالشورت!

صورة نادرة وخاصة جدا تعكس مدى تأثير الأديب والروائي المصري الراحل يوسف إدريس وقوته وعلاقته القوية بالحكام والرؤساء.

الصورة التي نشرتها صحيفة #الأهرام المصرية يظهر فيها الأديب الراحل مرتديا الشورت وحافي القدمين وبجواره الرئيس المصري الأسبق #حسني_مبارك والرئيس السوري الراحل حافظ الأسد.

وحسب الأهرام، فإن السيدة رجاء زوجة الأديب الراحل كانت في منزل إدريس بمنطقة مارينا السياحية بالساحل الشمالي عندما دق جرس الباب فجأة وخرج الأديب الراحل وهو بهذه الحالة ليفتح الباب ليفاجأ بمبارك والأسد الذي كان يزور #مصر وقتها أمامه بحسب موقع العربية.

وتضيف السيدة رجاء الرفاعي زوجة الأديب الراحل وتقول لم يهتز يوسف إدريس وبدا ثابتا ولم يفكر في تغيير ملابسه أو ارتداء حذاء طوال فترة ضيافته لمبارك والأسد مما يعكس قوة شخصيته.

يوسف إدريس روائي وأديب مصري من مواليد العام 1927 بقرية البيروم مركز فاقوس محافظة الشرقية.

درس الطب وتخصص في الطب النفسي وعشق الأدب وعمل بالصحافة وله مؤلفات عديده منها جمهورية فرحات وقاع المدينة والنداهة وبيت من لحم وليلة صيف والحرام والعيب ورجال وثيران.

وتوفي في أغسطس من العام 1991عن عمر ناهز 64 عاماً.‫

2017-08-11 2017-08-11
mubasher24