بيان ساخن لفريق مخيم الوحدات الأردني بعد مباراة ملتهبة مع الخصم الفيصلي

أعلن فريق نادي الوحدات الأردني الشهير لكرة القدم بأنه يجمد مبارياته مع خصمه التقليدي  النادي الفيصلي بسبب ما اسماه النادي في بيان له بسياسات التحيز الواضحة ضد جماهير  الوحدات من الإداريين في ملعب عمان الرئيسي ومن التلفزيون الأردني والأهم من قوات الدرك.

وكان استاد عمان الدولي قد شهد أمس الأول  مباراة بين الفريقين إنتهت بفوز الفيصلي بهدفين لهدف وتخللها دخول جمهور الفيصلي لأرض الملعب في مشهد اثار الكثير من الجدل.

مباريات الفريقين طالما تستدعي إجراءات أمنية مكثفة وتثير حساسيات سياسية وإجتماعية.

واصدر الفريق الوحداتي الذي يمثل احد ابرز مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في المملكة الأردنية بيانا تحدث فيه عن ملاحظات ملموسة على التحيز الرسمي ضده وضد جمهوره.

وإتهم الوحدات  التلفزيون الرسمي بالتحيز للنادي الفيصلي طوال  مراحل بث المباراة والبقاء على الهواء مباشرة لنقا أفراح الخصم بمناسبة الفوز في سلوك غير مهني.

وقال الوحدات ان جماهيره رغم إمتثالها تواجه هراوات الدرك بصورة مبالغ فيها  حيث يتعامل الدرك بقسوة مع الجمهور الوحداتي خلافا للتسهيلات للفريق الخصم ولاحظ النادي ان بعض رجال قوات الدرك حملوا لافتات النادي الفيصلي بعد المباراة في دليل واضح على التحيز.

وقال الوحدات: لم يجر العرف في المباريات المحلية على بث اية اهازيج للفرق التي تنتهي المباراة لصالحها ، ولا حتى ببث اية اهازيج اي كانت سوى في المباريات النهائية وعند تسليم الكؤوس ، اما ما حدث في مباراة السبت ببث اغان خاصة بالنادي الفيصلي فيشكل تحيزا سافرا تجاه احد الفريقين من جهة يفترض بها الحيادية والنزاهة”.

‘واضاف: لقد تم اسناد مهمة تنظيم المباراة والاشراف على المنصة الرئيسية لموظفين من الاتحاد من لاعبين سابقين واداريين بالنادي الفيصلي ،وبدلا من ان يتصفوا بالمهنية والحيادية كانوا وللأسف يلتقطون الصور التذكارية مع جماهير النادي الفيصلي ويتمايلون طربا مع اغاني النادي الفيصلي مما تسبب بدفع جماهير الفيصلي للنزول لأرض الملعب”.

وختم بيان الوحدات بغعلان قرار التحفظ عن المشاركة في اية لقاءات قادمة مع شقيقنا النادي الفيصلي في حال لم تتخذ خطوات حقيقية ونتائج عادلة لملاحظاتنا

2017-04-10 2017-04-10
mubasher24